مقالات

كيف تصبح مطور ألعاب ناجح؟

كيف تصبح مطور ألعاب

كيف تصبح مطور ألعاب ونبذة عن تطوير وصناعة ألعاب الفيديو

إن تطوير الألعاب من المجالات الشيقة جدا، وأيضا الأكثر ربحا، حيث إن حجم سوق الألعاب الالكترونية في العالم يقدر بعشرات المليارات من الدولارات ومئات الملايين من المستخدمين، كما إن وظيفة مطور الألعاب من أكثر الوظائف طلبا ونموا في الفترة الحالية والمستقبل.

إلا إن العمل به ليس بالأمر اليسير، فالشركات الكبيرة المطورة للألعاب لديها فرق متكاملة قادرة على تطوير الألعاب المعقدة باحترافية شديدة، ووظيفة مطور ألعاب يحتوى على عدة تخصصات مثل “مصمم الألعاب “Games Designer” ومهمته تصميم فكرة اللعبة وقواعدها.

و”المبرمجون “Game Developers” ومهمتهم كتابة اكواد برمجة اللعبة لتحويل التصميم الى المنتج النهائي، وهو اللعبة باستخدام لغات البرمجة، وكذلك “مهندسو الصوت “Sound Designer”.

  ودورهم عمل تصميم الموسيقى التصويرية للعبة والمؤثرات الصوتية المناسبة لها، وأيضا “مصممو المراحل والفنانين” ومهمتهم تصميم الشخصيات ومساحات اللعب المناطق والشوارع بكل دقة.

ولكن إذا أردت أن تكون مطور ألعاب ناجح فعليك باتباع الخطوات التالية:

(1) ممارسة الألعاب:

أولا يجب عليك ممارسة الألعاب بنفسك، لتصبح محترفا بها حتى تفهم سلوك اللاعبين واحتياجاتهم، وكذلك لاكتساب خبرة بالألعاب المختلفة، تتيح لك التعرف على هذا المجال عن قرب حيث هناك أنواع مختلفة من الألعاب الاليكترونية.

منها (العاب الأكشن، المغامرات، محاكاة الحياة، الألعاب الإستراتيجية ومحاكاة وسائل النقل كسباق السيارات وغيرها…).

(2) التدريب الذهني:

وظيفة مطور ألعاب الفيديو، تحتاج إلى شخص ذكي ونبيه وعقلة متفتح ولديه سرعة بديهة، لأنه من الواجب عليه في مراحل إنشاء او تطوير اللعبة أن يفهم عقليات وتفكير اللاعبين.

وبناءً على ذلك ينشئ لعبة بها مراحل ومهمات لها عدة ردود فعل مختلفة اتجاه اللاعب وتوقع سيناريوهات مختلفة من اللاعبين، لان بالتأكيد لكل لاعب طريقة لعب مختلفة عن غيره.

(3) فكرة اللعبة:

وهى أهم خطوة حيث ان انجح وأشهر الألعاب قائمة على فكرة جيدة، لذا بعد أن تمتلك فكره جيدة يجب أن تضع لها مخطط تفصيلي; يوضح سيناريو قصة اللعبة والمراحل والشخصيات التي ستحتوى عليهم وهدف اللعبة مع خلق حوافز للاعب وغير ذلك من التفاصيل المهمة وهنا يأتي دور التفكير الإبداعي في تطوير اللعبة.

(4) مرحلة البدء بإنشاء اللعبة:

بعد تخطيط فكرة اللعبة يجب التعرف على لغات البرمجة والمحاكات الخاصة بهم والمستخدمة بكثرة في تصميم مثل هذه الألعاب والبدء في تعلمها.

برمجة الألعاب:

بعد التأكد من تعلمك للنقاط السابقة، فيأتي بعد ذلك دور البرمجة، وهي عبارة عن أكواد أو لغة تواصل بينك بصفتك مطور ألعاب وبين الحاسوب، على سبيل المثال انك تريد الشخصية الرئيسية في لعبتك أن تفعل شيء معين مثل الركض او القفز أو إطلاق النار.

فهنا يجيب عليك ان تأمر الحاسوب ان يفعل هذه الأشياء بواسطة لغة تواصل بينكم، وهي لغة مثل أي لغة بشرية للتواصل بين الجنسيات المختلفة، ولكن هنا هي لغة خاصة بالحاسوب لكي يفهمك.

ومثل ما اللغة البشرية ليست واحدة ومتعددة، ايضا لغة الحاسوب متعددة وليست موحدة، وبما انك تريد أن تصبح مطور ألعاب يجب عليك تعلم هذه اللغات.

وفيما يلي بعض لغات البرمجة الموصي بتعلمها لكي تصبح مطور ألعاب:

  • لغة Visual Basic.NET: وهي تعتبر بداية مناسبة للمبتدئين في التعرف على مجال برمجة الألعاب وفهما بشكل مبسط على الرغم من إنها ليست الأفضل في تطوير الألعاب، ولكنها بداية مبسطة لدخول المجال.

  • لغة Pascal: وهي لغة شبيهة بالفيجوال بيسك دوت نت حيث إنها أيضا مناسبة للمبتدئين حيث تستخدم على نطاق واسع في المجال الجامعي باعتبارها بوابة للدخول إلى لغات البرمجة عالية المستوى، وهي تعتمد على البرمجة الموجهة بالكائنات Object-Oriented وتستخدم أيضا في محرك Game Maker Studio كما سنتعرف عليه فيما بعد.

  • لغة سي شارب C#:هي لغة برمجة عالية المستوى وحديثة وتعتبر من أقوى اللغات حاليا في مجال البرمجة والتطوير وهي لغة معبرة للغاية فهي قريبة من لغة البشر لذا فهي سهلة التعلم والاستخدام، وتستخدم في مختلف المجالات كبرامج سطح المكتب والذكاء الاصطناعي والألعاب وهي اللغة الرئيسية في محرك الألعاب Unity حيث تستخدم لغة سي شارب أساسا البرمجة الكائنية Object-Oriented المستخدم بكثرة في تطوير الألعاب.

  • لغة Java : من أشهر لغات البرمجة المستخدمة في كتابة الألعاب وتطويرها حيث انها من لغات البرمجة الكائنية التوجه وتتسم بسهولة التعلم، كما ان كل الألعاب الحديثة المدمج بها تقنيات الواقع الافتراضي والتعلم المستمر تستخدم لغة جافا.

  • لغة C++: وتعتبر لغة السي بلس بلس من اللغات البرمجية ذو الأداء العالي، وهي لغة مطورة من لغة الـ C مع إضافات وتحسينات لكي تجعلها لغة أكثر تطوراً من السابق.

محركات تطوير الألعاب “Games Engines” :

يقصد بمحركات الألعاب هي البرامج التي تستخدم في تخطيط وتصميم اللعبة بمساعدة الأدوات التي توفرها لـ مطور ألعاب بدلا من تصميم اللعبة من الصفر فهذه المحركات توفر بيئة برمجية جاهزة لتطوير العاب الفيديو بسرعة وكفاءة.

حيث تقوم محركات الألعاب بدمج جميع محتويات اللعبة معا مثل رسوميات الفوتوشوب والمؤثرات الصوتية والرسوم المتحركة وأصول اللعبة Assets، ويمكن تبسيط دورها أكثر بفكرة برامج المونتاج فهي توفر مكتبة ضخمة من الأدوات تستخدم في إخراج اللعبة كتحرير الفيديوهات وتعديل المؤثرات الصوتية.

وفيما يلي بعض من أشهر محركات الألعاب المستخدمة في العالم بكثرة:-

(1) محرك الألعاب “Game Maker Studio” :

ويعرف أيضا ب”جيم ميكر” حيث يستخدم في تطوير العاب فيديو متقدمة سواء ثنائية او ثلاثية الأبعاد بطريقة سهلة، لذلك هو مناسب جدا للمبتدئين في تطوير الألعاب حيث لا يستلزم خبرة برمجية كبيرة لاستخدامه فهو يستخدم لغات البرمجة Visual Basic.NET و Pascal التي يسهل التعامل بهم، ويتميز بأنه مجاني في المستويات الأولية ولكن يوجد منه نسخ متقدمة مدفوعة للمحترفين توفر لهم مزايا اكثر تقدما.

(2) محرك الألعاب “Unreal Engine” :

ويعتبر هذا المحرك من أشهر وأفضل المحركات المستخدمة في صناعة ألعاب الفيديو وتم تطويره من قبل Epic Games أو إيبك غيمز بالعربية، ويعتمد هذا المحرك على اللغة البرمجية C++.

ومن أهم وأشهر الألعاب التي صنعت بواسطة محرك Unreal Engine هي لعبة Fortnite والتي كانت ومازالت واحدة من أنجح ألعاب الباتل رويال نجاحاً، والكثير من الألعاب الرائجة والقوية.

(3) محرك الألعاب “Unity” :

يعد من أشهر محركات الألعاب في العالم، وسيكون جيد بالنسبة لـ مطور ألعاب مبتدئ نظراً لكثرة الفيديوهات التعليمية له على الإنترنت، واستخدم في صناعة العديد من الألعاب الشهير مثل بوكيمون جو وCall of Duty و Free Fire.

ويوفر هذا المحرك دعم كامل للغة برمجة سي شارب ويدعم إنشاء العاب ثنائية وثلاثية الأبعاد وهذا المحرك يتوفر منه نسختان الأولى مجانية ومناسبة اذا كنت مطور ألعاب مبتدئ، وأخرى مدفوعة متقدمة Pro وبالطبع ستكون مناسبة اذا كنت مطور ألعاب متوسط او محترف.

ويتميز المحرك Unity بإمكانية تصميم المجسمات والخرائط وإضافة المؤثرات المختلفة كالنيران والأمطار وله قدرة كبيرة على التحكم في الكاميرا لإنشاء مقاطع أكثر احترافية فهو متوافق مع برامج مثل “3D Max” و “Maya” كذلك إنشاء الشخصيات ذات التحكم الذاتي.

والأهم انه يعتبر من اكثر المحركات سهولة وسلاسة، بالرغم من نتائجه الرهيبة والاحترافية في تطوير ألعاب الفيديو، لان اللغة البرمجية المستخدمة في تطوير الألعاب على هذا المحرك هي لغة C#.

وهي من إنتاج شركة مايكروسوفت وتم إنتاجها لتكون لغة قوية وبسيطة وحديثة ومفهومة، وهي بمبنية على لغة C++ والفيجوال بيزيك لكي تجمع بين قوة لغة الـC++  وبساطة الفيجوال بيزيك بالإضافة أيضا إلى حل الكثير من الأخطاء السابقة للغات البرمجية الأقدم.

(4) محرك الألعاب بليندر “Blender”:

هو برنامج مجاني ومفتوح المصدر ويستخدم للمجسمات الثلاثية الأبعاد وأفلام الرسوم المتحركة لذلك يتم استخدامه أيضا في تصميم المشاهد الانتقالية بين مراحل اللعبة المختلفة.

وهو يحتوى على كاميرا داخلية متميزة تتيح تتبع مسارات الحركة من جميع الزوايا والتجول في الارجاء مما يمكنك من إخراج المشهد كما تتخيله.

في النهاية.. لكي تصبح مطور ألعاب متميز يجب عليك ان تسلك الخطوات والمسارات السابقة بالترتيب وليس القفز حيث ان تطوير اللعبة هو بناء متكامل يعتمد على ترتيب وتنظيم جميع مراحله، فصناعة ألعاب الفيديو من أصعب الصناعات فلا تتعجل وأعطيها الوقت الكافي في التعلم والممارسة.

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى